| آخر تحديث الساعة 22:5:48

أكثر خبر قراءة أكثر خبر تعلقاً أكثر خبر طباعة

مركـــز الأخبــار

بعد إنقلاب ناقلة تحمل كميات كبيرة من البنزين في عقبة عبدالله غريب فريق الأمن والسلامة بشركة النفط بحضرموت يُزيل "خطراً" كان يُهدد حياة المئات من المُسافرين 2/17/2017   المكلا "المكلا اليوم" خاص

في إطار الشراكة المُجتمعية وحرصها على الأمن والسلامة العامة وبتوجيهات مباشرة من الدكتور محمد عبدالله بامقاء، مُدير عام فرع شركة النفط اليمنية بساحل حضرموت، نفذ فريق الأمن والسلامة التابع للشركة صباح اليوم نزولاً ميداني لموقع حادثة انفصال لصهريح إحدى القاطرات النفطية والمُحملة بكميات كبيرة من البنزين في عقبة عبدالله غريب شمال غرب المكلا.
الفريق والذي يترأسه الأستاذ عوض برك التميمي، رئيس قسم الأمن والسلامة في الشركة، كان قد أنطلق إلى موقع الحادثة فور تلقيه للبلاغ، حاملاً معه كافة مُعدات الآمن والسلامة المطلوبة في مثل هذه الحوادث.
ومنذ اللحظة الأولى لوصوله، عمد الفريق وبصورة أولية إلى تنفيذ عدد من الخطوات الإسعافية لتلافي وقوع أي تداعيات لاقدر الله للحادثة. شملت تعزيز الخطوة التي أقدم عليها أفراد النقطة "عبدالله غريب" بمنع حركة مرور المركبات في العقبة في ظل استمرار تدفق كميات البنزين من القاطرة المنكوبة،.  والبدء بعد ذلك بعملية شفط وتفريغ الكميات المُتبقية في صهريج القاطرة ونقلها لناقلة أخرى بعد أن تم إيقاف التسرب.
ثم العمل بعدها على غسل مسافات الطريق المُتلوثة بالبنزين بكميات كبيرة من المياه للتخفيف من فعالية البترول المُتدفق. قبل أن يسمح بعودة حركة سير المركبات في الطريق بعد أيجاد حيز تُرابي يُساعد في مرور المركبات.
وقال الأستاذ عوض برك التميمي، أن إيقاف حركة السير على المحورين (الصاعد والنازل)  على امتداد المنطقة المُلوثة بالبنزين  للحفاظ على سلامة أرواح المواطنين مع خشية أن تؤدي تلك الحركة إلى التسبب بأي احتكاك يؤدي للاشتعال وحودث مالا تُحمد عقباه. مُشيداً بالدور الذي لعبه أفراد الجيش في نقطة "عبدالله غريب" في تعزيز تلك العملية. ومُساعدة فريق الأمن والسلامة بالشركة في القيام بعمليات التفريغ وغسل المساحات المُلوثة بالبنزين.
وناشد مسئول الأمن والسلامة في شركة النفط بساحل حضرموت سائقي القاطرات النفطية وشاحنات نقل البضائع، إلى توخي الحذر بصورة أكبر، والتحلي بالمسئولية أثناء قيادتهم لتلك المركبات لما قد تُشكله من خطورة على أرواح الأبرياء، مُشيراً في سياق حديثه إلى أن الدراسة الأولية للموقع الحادثة ولصهريج القاطرة المنكوبة، تُشير إلى أن الحادثة وقعت نتيجة لا همال السائق.












تعليقات القراء إجمالي التعليقات   0

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

الاسم : البلد: التعليق:

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي "موقع المكلا اليوم" ولا يتحمل أي مسئولية قانونية حيال ذلك.

إرسال إلى صديق

الاسم بريد المرسل بريد المرسل اليه



×
كافة الحقوق محفوظة © المكلا اليوم 2007 -2017
تصميم و تطوير فريق الدعم الفني - المكلا اليوم