| آخر تحديث الساعة 13:54:57

مركـــز الأخبــار

برعاية الشيخ أحمد بن محمد باجنيد المدائح النبوية تعطّر الأجواء في مركز ابن عبيدالله السقاف بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف 2/8/2013   المكلا اليوم / خاص

نظم مركز ابن عبيدالله السقاف لخدمة التراث والمجتمع بسيئون مساء يوم الأربعاء 2013/2/6م وبرعاية الشيخ الوجيه أحمد بن محمد باجنيد حفل المدائح النبوية التاسع بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأتم التسليم وذلك بمشارك نخبة من العلماء والأدباء والوجهاء والشعراء والمثقفين ومجموعة الصفاء الإنشادية بسيئون وحضور عدد من الشخصيات الاجتماعية وجمع كبير من الناس.


وفي الحفل الذي بدء بآي من الذكر الحكيم ألقى الأستاذ محمد بن حسن السقاف رئيس المركز كلمة رحب فيها بالحاضرين، مشيرا إلى أهمية هذه المناسبة ودورها الكبير في تجديد الصلة الروحية بالرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم، وكذا في المراجعة الحقيقية للذات ويأتي بعد ذلك تدارس الواقع بروح نقية رطبة مؤهلة ومرتبطة بالله سبحانه وتعالى وبالرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم ومن ثم البحث عن حلول من ذلك المنطلق وإلا فإن العقول والجهود تدور في فلك بعيد كل البعد عن الواقع والصواب.
وألقى الداعية الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله باعباد كلمة أشار فيها إلى أن كل أفراد المجتمعات الإسلامية في عصرنا اليوم هم بحاجة إلى ضرورة تمتين المحبة للرسول صلى الله عليه وسلم من خلال أتباعه وتوثيق الصلة به والتمسك بهديه ومنهجه الشريف الذي به يكون شرف المسلم في الدنيا والآخرة وفي ذلك المخرج الأوحد من الواقع المؤلم لعموم الأمة.
وألقيت في الحفل العديد من القصائد الشعرية في مدح الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم من قبل عدد من الشعراء منهم محمد بن صالح الحامد والدكتور أبوبكر محسن الحامد وحسن بن عبدالله باحارثة ومحمد ربيّع بلّسود وعلي سالم باحميد وغيرهم من الشعراء وقد نالت جميع قصائدهم استحسان الجميع.
كما شاركت في الحفل مجموعة الصفاء الإنشادية بسيئون بعدد من القصائد والأناشيد التي كانت كلماتها من نظم مفتي حضرموت العلامة عبدالرحمن بن عبيدالله السقاف التي عبرت عن مكنون المدائح النبوية التي تتناسب مع ذكرى المولد النبوي الشريف والتي تحتفى بها في هذه الأيام الأمة الإسلامية في شتى أنحاء العالم.
هذا وفي نهاية الحفل عبر الحضور عن تأثرهم بعمق التفاعل الإيماني والروحي والمحبة والانسجام الذي حصل بين كل الحاضرين ببركة هذا المجلس المبارك كما التقطت للحاضرين صور تذكارية وجماعية.








تعليقات القراء إجمالي التعليقات   0

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

الاسم : البلد: التعليق:

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي "موقع المكلا اليوم" ولا يتحمل أي مسئولية قانونية حيال ذلك.

إرسال إلى صديق

الاسم بريد المرسل بريد المرسل اليه



×
كافة الحقوق محفوظة © المكلا اليوم 2007 -2014
تصميم و تطوير فريق الدعم الفني - المكلا اليوم