| آخر تحديث الساعة 18:52:59

د. بامقاء: الهيئة العليا لمؤتمر حضرموت الجامع ستشمل ممثلين عن المكونات القبلية والسياسية والمدنية وحضارم المهجر "التأليف الموسيقي" صباحية فنية للمهندس محمد القحوم تكريم المشاركين في البرنامج التدريبي والمهني "امنحني فرصة" لجمعية رعاية طالب العلم بحضرموت مدير عام صحة ساحل حضرموت يناقش مع مدير عام مديرية الديس الشرقية الأوضاع الصحية في المديرية قناة المكلا تطلق باقة برامجية متميزة في شهر أبريل مجلس كلية الهندسة والبترول بجامعة حضرموت يصدر بيانًا توضيحيًا حول حادثة إغلاق بوابة مجمع كليات "فلك" وإيقاف الدراسة في الكلية زيارة الشيخ مبارك بن عامر بن منيف النهدي لطلاب مؤسسة نهد التنموية بالسودان وتفقد أحوالهم اجتماع اللجنة العليا لمهرجان قرة العين للزواج الجماعي الخيري الأول مع اللجان الفرعية بغيل باوزير قتلى بمواجهات في شبوة وغارات تستهدف "القاعدة" بأبين للمرة الأولى..الحوثيون يدعون حكومة هادي لتشكيل لجنة مشتركة لحل أزمة الرواتب

مركـــز الأخبــار

رمضان الفرح 21/8/2009   المكلا اليوم / نبيل احمد باتيس

جاء رمضان فيا أيها الناس أبشروا وبشروا بقدومه، فقد كان نبيكم صلى الله عليه وسلم يبشر بقدومه ويقول: إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين أيها الكرام جاء شهر رمضان  شهر فرض الله علينا فيه الصيام

كما فرضه على الأمم السابقة ، لنعلم أننا لسنا أول من يجوع و يعطش ويترك شهوته الحلال تقربا لله تعالى وتعبدا له وحتى يستكمل لنا ربنا شرف التقرب إليه سبحانه وتعالى بهذه العبادة العظيمة ، ولأنه تعالى يريد لنا أن نبلغ بصيامنا درجة المتقين . قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ افرحوا أيها الناس
ببلوغكم شهر رمضان، فكم من منتظر له ومتشوق إليه قد غادر إلى دار لا يدور فيها الزمان، ولا يعود عليها رمضان أفرحوا بشهركم فأن هذه الحياة لا تصفو لإنسان ولا تخلو من الهموم والأحزان ، وما من فرحة إلا ويسبقها حزن أو يعقبها حزن ، وقد تجمع الأحزان بالأفراح في كثير من الأحيان ، وقد يطغى الحزن فينسي بعضنا مواسم الأفراح، وحيث أن أحزان الحياة وهمومها قد تكالبت علي كثير منا ، ينبغي أن لا تمر مناسبات الفرح ومواسم السرور دون أن نستثمرها لإزالة ما خلفته الأحزان والهموم في أنفسنا،
ورمضان من أعظم مواسم الفرح والسرور، وقد نادي المنادي ( يا باغي الخير اقبل ويا باغي الشر اقصر) . فهذا شهر الخير فافرحوا به انه شهر الفرح لأنه شهر تطهير النفوس من أدران الذنوب وأوساخها ، لان (رمضان إلى رمضان كفارة لما بينهما
انه شهر الفرح لأن القلوب تتعلق فيه بربها وتفرح به، و تتجه إليه مخلصة، ففي الحديث القدسي (الصوم لي وأنا اجزي به انه شهر الفرح ، لان قلوب الصائمين تجتمع فيه على المحبة والتسامح  والتراحم والتغافر
فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب ، وان سابه احد أو قاتله فليقل إني امرؤ صائم رمضان شهر الفرح لأن الناس تكثر فيه من البذل والجود، وقد سمي بشهر الإحسان، و(إن من أحب الأعمال إلى الله تعالى سروراً تدخله على مسلم أو تكشف عنه كربة أو تسد عنه جوعاً)، فانشروا الفرح ببذلكم وجودكم، فقد كان صلى الله عليه وسلم (أجود ما يكون في رمضان أيها الكرام جاءكم رمضان و لسان حاله يقول : اقبلوا على ربكم بالتوبة إليه،والانكسار بين يديه ، يجبر الله كسركم ، و يستجيب لدعائكم، فهو يستحي أن يردكم خائبين، (و للصائم عند فطره دعوة لا ترد) ، فافرحوا بعودة شهر الفرح لكم، لأنكم تعودون إلى رب يفرح بكم عندما تعودون إليه (للّه أشد فرحا بتوبة عبده المؤمن أيها الكرام قد جاءكم شهر الصيام فافرحوا، ( وللصائم فرحتان: فرحة عند فطره، وفرحة عند لقاء ربه
(ر، م ، ض، ا ، ن)
قالوا: الراء: رحمة، والميم: مغفرة، والضاد: ضمان، و الألف: أمن، والنون: نجاة. قلنا : الرحمة تنزل بالتراحم ، والمغفرة تحصل بالتغافر ، والضمان لا بد له من أركان، والأمن يفرضه العدل ، والنجاة طريقها التقوى
 اسأل الله أن يبارك لنا في رمضان وان يتقبل منا فيه صالح الأعمال ، وان يحفظ لنا يمننا ، وان يجمع على الحق شملنا ، وان يحقن دماءنا ، وان يولي علينا خيارنا ويصرف عنا أشرارنا , وكما انه سبحانه وتعالى رد رمضان لنا ، نسأله تعالى أن يردنا إليه ردا جميلا

تعليقات القراء إجمالي التعليقات   0

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

الاسم : البلد: التعليق:

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي "موقع المكلا اليوم" ولا يتحمل أي مسئولية قانونية حيال ذلك.

إرسال إلى صديق

الاسم بريد المرسل بريد المرسل اليه



×
كافة الحقوق محفوظة © المكلا اليوم 2007 -2017
تصميم و تطوير فريق الدعم الفني - المكلا اليوم