| آخر تحديث الساعة 15:11:42

مركـــز الأخبــار

المؤتمر الحضرمي - الجامع - الى اين ؟ 11/6/2016   المكلا اليوم/سالم عوض العامري

 المؤتمر الحضرمي - الجامع - الذى دعي اليه -حلف قبائل حضرموت- كما دعي اليه -الكثير من العلماء والساسة والكتاب -والشخصيات -الاجتماعية -يعد ضرورة- تاريخيه -وسياسية - ملحه -في المرحلة - الراهنة - كي يشكل - بالارتكاز -على - الرؤى - والمخرجات - التي -سيخرج بها- القاطرة الفولاذية - الحاملة لآمال واحلام -وطموحات حضرموت - في وحده الصف - وتوحيد الكلمة - ومداواة الاوجاع - المزمنة المستوطنة - على جسدها المنهك - النحيل -00 ولكى يحظى هذا المؤتمر - بالنجاح - والتوفيق - والسداد- فانه ينبغي - انعقاده باتباع رؤيه حضريه ومدنيه احترافيه - وبحسب المعايير المهنية - والعلمية - في عقد وتنظيم المؤتمرات - التي تعد اليوم صناعه رائجة - في سائر بلاد العالم 00- ولضمان تحقيق هذا الهدف على نحو جيد -ينبغي على المتحمسين - والمتعاطفين مع هذا المشروع انشاء شبكه تشاركيه فسيحه مع كافه شرائح المجتمع - وعلى وجه الخصوص -تكليف - جامعه حضرموت - كأعلى مؤسسه علميه - وكذلك الجامعات الأهلية - ومراكز البحث - والدراسات - والمؤسسات -الثقافية والعلمية – الأهلية - وايضا الشركات الاستثمارية والنفطية - وشركات القطاع الخاص - ليناط بها تشكيل لجنه تحضيريه -موسعه - تضم مختلف الوان الطيف الاجتماعي - كي -تقوم بالأعداد والتحضير - المنهجي العلمي للمؤتمر 00- ويأتي في اولوية مهام هؤلاء الشركاء - صياغه الوثائق اللازمة- وخارطة - الطريق - ورؤيه - بالمخرجات - التي تتضمن - القرارات والتوصيات - السهلة الممتنعة - التي من شانها - ان تأخذ طريقها فى تغيير --سياسه الامر الواقع - والعبثية -والمعاناة - التي تضرب اطنابها -في البلاد وابتكار - حلول (مفتاحيه ) من شأنها اعلاء ورفعه- وتنميه -وبناء -واعمار - حضرموت -00 هذا هو السياق الاول واما السياق الثاني - فهو ذا طابع تحفظي خاصه فيما اذا كانت - فعاليات الاعداد والتحضير لانعقاد هذا المؤتمر -ستجرى بحسب الطرائق والاساليب - التقليدية - التي -عهدناها - فى - المؤتمرات -السابقة - والتي تكتفى - بإقامه الولائم - وعلاقات -جبر الخواطر -و بانعقادها على -قاعده - من حضر -كفى - وعليه فاذا كان الامر كذلك -فانه من الاجدر تأجيل عقد هذا المؤتمر- على اهميته فى - الوقت -الحاضر - الى ان تتهيأ -الاجواء والمناخات -الكفيلة بإنجاحه على نحو - يتوازى مع وزن ومكانه حضرموت - الحضارة - والتاريخ



تعليقات القراء إجمالي التعليقات   0

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

الاسم : البلد: التعليق:

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي "موقع المكلا اليوم" ولا يتحمل أي مسئولية قانونية حيال ذلك.

إرسال إلى صديق

الاسم بريد المرسل بريد المرسل اليه



×
كافة الحقوق محفوظة © المكلا اليوم 2007 -2017
تصميم و تطوير فريق الدعم الفني - المكلا اليوم